"الإنسان أغلى ما نملك"         
نشاطات الجمعية
 
طيبة الخيرية تطلق حملة "شتاء دافىء" لتبرعات الشتاء لأكثر من 10 الالف أسرة
 
19/11/2015
 
طيبة الخيرية - عمان - مع دخول فصل الشتاء وقرب اشتداد المنخفضات الجوية سارعت جمعية طيبة الخيرية لإغاثة اكثر من 10 آلاف أسرة من الفقراء لا يجدون أبسط مقومات الحياة بمنازلهم وخيامهم المُتهالكة، في وقت نشرت فيه وكالات الانباء العالمية ان فصلا الشتاء هذا العام سيكون الاشد برودة منذ 30 عاما.

طيبة تدق ناقوس الخطر
بدورة طالب الشيخ عبد المجيد المصلح المدير التنفيذي لجمعية طيبة الخيرية منظمات المجتمع المدني مساعدة الفقراء في مخيمات اللاجئيين والقرى من الاردنين والسوريين مشيرا الى ان السلطات الاردنية تبذول جهودا كبيرة للتخفيف من معاناة اللاجئين السوريين في المخيمات مع دخول فصل الشتاء، وقال ان هذة الحملة تأتي إنسجاما مع رسالة الجمعية في المساهمة في تحقيق التكافل الاجتماعي في المجتمع الاردني.


تفاصيل الإغاثات
وتضم الإغاثات آلاف السلات الغذائية توزع شهريا على الاسر في مختلف مناطق المملكة من قرى ومخيمات اللاجئيين كما ستقوم طيبة بتوزيع صوبات غاز و بطانيات و صوبات كاز اضافة الى فرش بعض المنازل بالموكيت وتامينها بالثلاجات والغسلات لتخفيف معاناة الفقراء وتسعى الجمعية الى تأمين مبالغ نقدية.


مستمرون معهم
يشار الى أن جمعية طيبة الخيرية لها دور بارز بمساعدة المحتاجين اضافة الى قيامها ببناء أكثر من 150 مسجد داخل المملكة الاردنية الهاشمية وعدد من مراكز تحفيظ القران الكريم.
ها هو الشتاء على الأبواب، وهناك منازل لا يجد أهلها سوى البرد والمرض، فمنها بيوت لا فراش فيها.. وأخرى لا وسائل تدفئة.. وبيوت لا سقف لها.. كن عونا لهم وساهم ولو بالقليل.